5 حاجات حفرهم شمس الزناتى فى كل راجل

أحمد رحال


لم يكن المخرج سمير سيف يعلم عند إخراجه لفيلم " شمس الزناتي " عام 1991 والمأخوذ من الفيلم الياباني " الساموراي السبع " للمخرج أكيروا كيروساوا أن هذا الفيلم سوف يتحول الي جزء من الوعي الجماهيري المصري , ويتحول الفيلم الى ظاهرة ثقافية جماهرية Cult تستخدم فى الشارع المصري بشكل يومي حتى يومنا هذا.

_310x310_ff9ddb9feac9649729a79e406d3f5ce9462172546c8582bc86884c4044fb4e53.jpg


بالتأكيد تمكن سمير سيف من أدواته كمخرج و أهتمامه بالتفاصيل مثل أزياء و ملامح كل شخصية الي الموسيقى الى حركة الكاميرا و توجية الممثلين ساعدت لتحول الفيلم الى هذة الظاهرة و في هذا المقال نرصد 5 من هذة الظواهر الباقية حتى الآن فى وعي الشعب المصري .

1 – بتعرف تعد لحد كام !

Bfe2Ho2CAAAsu9L.jpg

يستخدم الكثير جملة " بتعرف تعد لحد كام ! " فى كثير من المعاملات اليومية و حتى كثير من الكوميكس الساخرة على تستخدمها على صفحات التواصل الإجتماعي ويمكن كتير ميعرفوش أن مصدرها هو شخصية شمس الزناتي .

2 – السامبو 

sa.jpg

الممثل على عبد الرحيم لعب دور " السامبو " في الفيلم والذي بسببه تحول أسم كل شاب أسمر فى الشلة وبشكل تلقائي ومهما كان أسمه الي أسم سامبو ! 

3 – دمي كله خمره يا عم الشيخ عتمان 

BzFS9qACYAA2U07.png

الشخصية اللي قدمها الممثل مصطفي متولي فى الفيلم تسببت بتحول كل محبي المشروبات الكحولية الي أسم " سبرتو " ! وبقا مصطلح " دمي كله خمرة ياعم الشيخ عتمان " فى بق كل راجل !

4 – أوهرب يا ويلد !

maxresdefault.jpg

بقت كلمة " أهرب يا ولد " بالطريقة الصعيدية هي كلمة السر للهروب من أى وضع غير لطيف و جاءت على لسان " جعيدي " فى الفيلم .... واللى بالمناسبة اى حد يشبه فى التفكير او الهيئة ابراهيم نصر فى الفيلم بقا إسمه فى الشلة " جعيدى " 

5 – الموسيقى التصورية 

الموسيقى التصورية العبقرية من الفيلم للمبدع هاني شنودة كانت لها أثر كبير فى خلق أجواء الفيلم و التى لا تخطئها آي أذن مصرية 

مين فينا مظبطش نفسه بيصفرها ؟


شارك هذا المقال: