مرتضى منصور كمستر إكس، لا يموت!

يوسف وائل

منذ قديم الأزل وفيه صراع بين الأهلي والزمالك. الصراع الكروي الطبيعي بين تنافس اللعيبة وانتماء الجماهير. بس المرة دي، الصراع المتحضر قلّب صراع وحوش ودخل فيه اتحاد الكرة. بقالنا حوالي أسبوع بنسمع عن حوار أحمد الشيخ اللي مضى مع الأهلي والزمالك في نفس الوقت، ومرتضى منصور - اللي كالعادة- عمّال يزعق في كل حتة وكل قناة. ونادرًا جدًا لما بنسمع عن كابتن محمود طاهر (رئيس النادي الأهلي) أو أي عضو في مجلس الإدارة لكن علشان المرة دي وسعت أوي من مرتضى، فـ محمود طاهر ومنظمة النادي الأهلي كلها تصدت له ومن هنا انتشرت المقولة الشهيرة لكابين عبد العزيز عبد الشافي زيزو كرد على مرتضى منصور في مداخلة تليفونية له في برنامج: "انت محتاج تعتذر لنفسك" : 


الموضوع كالآتي: في ديسمبر ٢٠١٤، مُهاجم نادي مصر المقاصة أحمد الشيخ مضى لنادي الزمالك من غير علم النادي بتاعه بما معناه بطلان العقد من الأساس وعدم صحته ورغم كده قدمه نادي الزمالك لأتحاد الكرة وفضل عنده ولكن من غير ما اللاعب يتأيد رسميًا في قائمة نادي الزمالك بل بالعكس في يونيو ٢٠١٥، اللاعب تم تأييده في ناديه الأصلي مصر المقاصة لعدم تواصل المقاصة والزمالك علي إتفاق بضم اللاعب. دخل النادي الأهلي في أغسطس ٢٠١٥، وخلص الصفقة مع اللاعب ومع المقاصة والأوراق كانت مظبوطة وكل خطوة أتعملت بمسارها الرسمي والسليم. 

el-sheikh.jpg

مصدر الصورة: www.el-ahly.com

راحوا مسئولين النادي الأهلي علشان يأيدوا في الأتحاد، قام رئيس لجنة شئون اللاعبين مطلع له العقد الباطل بتاع نادي الزمالك وقال لك النادي كده مضى لناديين في نفس الوقت ومش هينفع يتأيد للنادي الأهلي، وطبعًا الكلام ده كله بعد ما الأهلي خلّص في اللاعب ودفع الفلوس!

فـ قامت الحرب بين مرتضى منصور والنادي الأهلي، وبقول مرتضى منصور لأن مفيش في نادي الزمالك مَن يقبل بالأساليب الغير احترافية دي إلا هو، لأن على مدار التاريخ، نادي الزمالك نادي محترم وعريق ومش محتاج كمؤسسة يلف ويدور ويمضي مع لاعب من ورا النادي بتاعه. 

مرتضى منصور قدم شكوى ضد النادي الأهلي في إتحاد الكرة وعلى أساسها تم تغريم اللاعب أحمد الشيخ ١٠٠ ألف جنيه وإيقافه لمدة ٤ شهور، وده رغم صحة كل إجراءات النادي الأهلي، ولذلك صعد الأهلي الأمر للفيفا والمحكمة الرياضية الدولية لأن كان من الواضح مدى فساد إتحاد الكرة واتخاذه صف مرتضى منصور. وبالفعل، أول ما تم إعلان تصعيد النادي الأهلي، سحب مرتضى منصور الشكوى اللي مقدمها في النادي الأهلي. 

ليه بقى يا معلم؟ 

لأن موقفه مش سليم، لو كان سليم كان فضل يشتم ويزعق في كل حتة وما أتنازلش عن الشكوى وفضل وراه بالقانون اللي مذاكره كويس. خاف. حس بالمصيبة اللي عملها؛ لو أتحركت الفيفا والمحكمة الرياضية بقانونها الصارم، ممكن ده يودي نادي الزمالك في ستين داهية، يعني لو تم إثبات صحة إتهامات النادي الأهلي، ممكن نادي الزمالك يتشطب من الفيفا سنة أو سنتين علشان كده تم التنازل عن الشكوى بخباثة إنقاذًا للموقف. 

الأهلي لسّه ثابت على موقفه، وده مش بس عداء لشخص مرتضى منصور قد ما هو اعتراض على فساد إتحاد الكرة اللي لازم يتم إحلاله بالكامل، ومشاكل فساد الكرة مش بس القضية دي، فيه مليون مشكلة تانية، يعني زي مشكلة نادي الجونة اللي لعبوا بفرقة البراعم مش حتى الناشئين ونزلوا الطفل زياد أحمد الصحيفي عنده ١٤ سنة وكانت النتيجة ١٣/صفر جوول لصالح النادي الأهلي. وده بيدل على عدم المهنية االواضحة لاتحاد الكرة المصري لدرجة تعر!

358053_0.JPG

مصدر الصورة: http://www.almasryalyoum.com

المشكلة لسه ما أتحلتش وغالبًا مش هتتحل إلا باستقالة إتحاد الكرة. الكرة المصرية منظومة فاشلة وبايظة من الدوريات الصغيرة لحد الدوري الممتاز وعمرنا ما هنتقدم في اللعبة ولا نرجع لأيام زمان طول ما فيه مسئولين ممشين الدنيا بفسادهم ومزاجهم.


شارك هذا المقال: