بالخطوات .. تحويل إعلانات الفيسبوك للدفع بالجنيه

أحمد صلاح

الإعلانات دلوقتى مابقتش بس فى التلفزيون والراديو والجرايد .. الانترنت دلوقتى بقه له نصيب كبير جدا فى الإعلانات وكل الشركات بدأت تغير فكرها وتتجه للإعلانات على الإنترنت بحكم إنها أرخص وكمان بتستهدف شريحة معينة من المستهلكين ... والإعلانات على الانترنت لها اشكال كتير زى الإعلان على المواقع أو اليوتيوب أو جوجل أو الفيس بوك .. تعالو بقه نتكلم شوية على الإعلان على الفيس بوك والى بيكون له أشكال كثير .. زى اعلان للصفحة بشكل عام وده بيستهدف انك تزود عدد الـ ليكات .. أو إعلان لـ لينك لصفحة من موقعك أو إعلان لبوست معين .. ولازم الإعلانات دى بيكون مكتوب عليها " ممول او Sponsored"

زى ده كده


مش بس الشركات الكبيرة الـ بتعلن على الفيس بالعكس كتير بنلاقى صفحات صغيرة بتقدم خدمة او بتبيع حاجات معينة بنشوف إعلانتها
والموضوع دلوقتى بقه سهل أكتر على كل المستخدمين لأن الأسبوع الى فات الفيس بوك أعلن أنه لكل المستخدمين يقدروا يعملوا إعلاناتهم وتكون عملة المحاسبة الجنيه المصرى .. يعنى الموضوع بقه سهل لأى حد دلوقتى لأنك هاتعمل أعلانك وتدفع تمنه بالجنيه ... وطبعا الفيس عمل ده بعد كل الإجراءات الى البنك المركزى بيعملها عشان يحافظ على الدولار فكان بيضيق على التعامل بالدولار على الإنترنت بشكل عام , لأنه زود الرسوم على التعاملات دى .

هوه إزاى هدفع تمن الأعلان ده على الفيس ؟

في طرق كتير للدفع مقابل إعلاناتك أهمها وأسهلها هى : كروت الفيزا والماستر كارد
سواء كانت بقه كريدت كارد credit card او ديبت كارد debit card
والأسهل طبعا الديبت كارد ودى تقدر تروح تشتريها من أى بنك وبيكون سعرها رخيص تقريبا من 25-50 جنيه وبتتشحن بالمبلغ الى انت عايزه

تعالو نشوف ازاى نغير عملة المحاسبة للجنيه المصرى فى الفيس ؟

عشان نغير العملة هاندخل Settings وهنختار من الشمال Payments ثم Account settings

2.png

 هنختار الجنيه المصرى Preferences ومن 

3.png

وتقدر دلوقتى تجرب تعمل إعلان لأى بوست فى صفحتك لأن الموضوع سهل واكيد هيكون له مردود كويس لصفحتك سواء تفاعل او هيحققلك هدف الصفحة
لو حابب تجرب ممكن تنزل على اى بوست عندك وتضغط على boost post

4.png

لو لسه عندك تخوفات من التعامل مع فيسبوك وحاسس إنك هتدفع فلوس كتير أعتقد وجهة نظرك دى لازم تتغير .. لأن الموضوع موثوق فيه 100% وتقدر تتحكم فيه بنفسك .


شارك هذا المقال: