الوجه الآخر للمدفعجي العجوز .. سياسي فيلسوف !

أحمد سامي

أرسين فينجر , المدرب التاريخي للأرسنال , مش مجرد مدرب كرة قدم , اللي الناس ماتعرفوش انه حاصل عليشهادات علمية في الاقتصاد و هندسة الكهرباء , مش كده و بس , ده كمان ليه اّراء و اهتمامات جادة بالسياسة , لدرجة أنه بيقول انه لما بيروح بيته مابيتفرجش علي كورة خالص , وبيبدأ يتابع المحاضرات و الندوات السياسية في العالم , ودي شوية من اّراؤه في السياسة :

 

عن رأيه في الشيوعية و الرأسمالية , بيقول:

gun__1406899658_wenger_monaco1.jpg

النظام الشيوعي لا يعمل إقتصاديا لأنه غير ناجح ببساطة و جميعنا ادركنا ذلك , لكن على الجانب الآخر يبدو النظام الرأسمالي في العصر الحديث غير قابل للإستمرار أيضا لأنه ببساطة لا يمكنك تجاهل المصالح الفردية للأشخاص في النظام الرأسمالي

في إحدى المرات سافرت خلال العطلة إلى المجر و بقيت هناك لمدة شهر تقريبا , هدفي كان فهم كيفية عمل النظام الشيوعي , و بعد ذك سافرت إلى عدة بلدان لديها أنظمة مختلفة , و كنت أعود كل مرة إلى نفس القناعة بأنه لن يتغير شيء في العالم .

عن رأيه في وضع الناس في أوربا و الاقتصاد , بيقول :

PAY-Arsene-Wenger-and-wife-split.jpg

الخطأ في النظام الرأسمالي و المعضلة الكبرى , هي تواجد 40 % من ثروات العالم بيد 50 شخص , و الناس ما زالو يقبلون بذلك على الرغم من أن الأمر لا يمكن الدفاع عنه من وجهة نظر انسانية , لماذا ؟ , لأنه ليس من المقبول أن يكون 2 مليار شخص حول العالم ييحصلون على دولارين في اليوم و تطلب منهم العيش بدولارين فقط , و لا أعتقد أن هذا الأمر سيدوم أكثر من ذلك لأنه لم يعد مقبول أبدا 

عن رأيه في أمريكا , بيقول :

11825219_10152867643202434_2359454208779860544_n1-630x355.jpg

ما حصل في الولايات المتحدة خلال الأزمة الإقتصادية ربما سيكون شرارة النظام العالمي الجديد , و الولايات المتحدة بلد رأسمالي محض .

باراك أوباما رفض المطالب بتعديل سياسة الحوافز و رفض دفع مبالغ كبيرة كهذه , لأول مرة بالتاريخ أسمع رئيسا للولايات المتحدة يتحدث بهذه الطريقة

و عن علاقة كرة القدم بالسياسة , كان رأيه :

AZ2ZgMjz0LFGHCPn4xMDoxOjBzMTt2bJ.jpg

بإمكاني أن أكون سياسيا أيضا , كرة القدم و السياسة لديهما بعض أوجه التشابه , فالمدرب و السياسي يحتاجان إلى ضبط أعصابهما كثيرا في الواقع و أمام الكاميرا , السياسي الذي يخسر في النقاش يفقد أعصابه و التالي من ينجرف وراء أهوائه و يصبح عدوانيا أمام الكاميرا سيخسر و هذه القاعدة الأساسية في كرة القدم , عليك ألا تظهر عصبيتك لكي لا تنقل هذه العصبية إلى لاعبيك

bupna4khejgxszo563c7ace70c9e.jpg

المؤتمرات الصحفية قبل كل مباراة تشبه إلى حد ما المناظرات السياسية , ما يتحكم بها الطموح للنجاح و الخوف من الفشل , كل شيء تشعر به نابع من الخوف , التفكير برد فعل الناس , التفكير بعدم الفوز و التفكير بالخسارة , كل هذا يجب ان تتحكم به ولا تظهره أمام الناس و أمام الكاميرا

 


شارك هذا المقال: