عمرو راضي .. هل هيكون بُعبُع الإعلام الرياضي ؟

فريق راجل. دوت كوم

من فترة مش كبيرة انتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة من الفيديوهات لشاب مصري إسمه "عمرو راضي" كان بيقلد فيها مجموعة من المعلقين والإعلاميين الرياضيين ، وبدأت إفيهاته تنتشر جداٍ وتعلم مع الجمهور زي الإفيه الأشهر " يوستفاندى كتير الفترة الجاية ".. وده خلى القنوات تجري عليه وتنتجله برنامج ضخم بإمكانيات أكبر ، وفعلأ ظهر برنامج " مايصحش كدة " اللى بيقدمه عمرو وبقا نقلة كبيرة من عالم " الهزار على الإنترنت " لعالم تقديم البرامج الساخرة اللى بدعها فى مصر " باسم يوسف " واللى بالمناسبة تم توجيه تحية خاصة ليه من عمرو راضي وأسرة البرنامج بإعتباره اللى إخترع الشكل ده من البرامج على حد تعبيره.
" مايصحش كدة " هو برنامج للكبار فقط يعنى هتسمع فيه شوية ألفاظ وإيحاءات يطريقة ساخرة على اللى بيقدمه الإعلام الرياضي تحديداً ومجال الكورة ولاعيبته ومدربينه وأسطواته ..
قبل ظهور البرنامج ده الإعلام الرياضي كانت بتطلع منه بلاوي ومحدش واخد باله منها قوى .. خصوصاً لو البرامج التحليلية بتقعد بالساعات لدرجة انهم بيحللوا حالة نجيلة ملعب ستاد المحلة وتأثيرها على رباط جزمة الحكم المساعد !
التضارب فى الكلام ، والمصالح الشخصية ، واللت والعجن ، وغياب الجمهور ، والتعصب الرياضي ، وخلق الأزمات ، والفوضي المش خلاقة خالص ، وعايزين ندخل كاس العاااالم بقا ، كل دى حجات هتكون تحت كشاف الساخر الجديد "عمرو راضي " اللى أثبت من جديد إن الإنترنت والـ social media مش مجرد تسلية وخلاص ، لكنها كمان بقت طريقة مهمة لتغيير حجات كتير ، والكورة والرياضة منها.


شارك هذا المقال: