أشهر الستات اللى قلبوا رجالة !

أحمد رحال

" الجنس الخشن خشن و الجنس الناعم ناعم " الحكمة الخالدة التى قالها سمير غانم في فيلم " الزواج على الطريقة الحديثة " وهو يعلق على ماتش كورة شاطئية بين فريق الشباب و فريق البنات والتي أنتهت بفوز فريق البنات, ولكن هذا الفوز لم ولن يغير من حقيقة الحكمة فمهما لعب الرجالة أدوار ستات و مهما لعبت الستات أدوار رجالة هيفضل فيه حاجة غلط و دا اللي بيظهر بوضوح لما الستات لعبوا دور رجالة الأفلام المصرية .

unnamed-8-.jpg


للرجال فقط 1964

unnamed-5-.jpg

فيلم " للرجال فقط " فيلم كوميدي لايت من أخراج محمود ذو الفقار يحكي عن بنتين يعملان في شركة هندسة بترول و لكن من المكتب فقط لأن الموقع للرجال فقط فيتنكران في زي رجال للتحايل على الشركة و الذهاب للموقع و بالطبع تحدث كثير من المفارقات الكوميدية بسبب هذا التنكر و الفيلم كان بطولة سعاد حسني و نادية لطفي في دورين محفورين في الذاكرة من أيام القناة التانية !


المتعة و العذاب 1971

unnamed-4-.jpg

تتنكر بنتان لسرقة خزينة شركة كبرى بعد تعرضهن للإبتزاز !
هكذا نجد صفاء أبو السعود و سهير رمزي متنكرتان في زي رجال و بشنبات في فيلم من أخراج " نيازي مصطفي " و ما دفعهن لذلك هو مرض الأولي بمرض الشهرة و الثانية شعورها بعقدة الأضطهاد بسبب والدها , ولكن الحق يقال كانوا أكتر أتنين في القائمة دي ظابطين كرجالة !


السادة الرجال 1987

unnamed-3-.jpg

المخرج المتميز " رأفت الميهي " قدم عام 1987 فيلم " السادة الرجال " و التى لعبت فيه " معالي زايد " دورامرأة أجرت عملية جراحية وقلبت راجل بسبب أضطهاد زوجها " محمود عبد العزيز " لها لكونها ست !
الفيلم دا مش تنكر هنا معالي لعبت دور ست قلبت راجل بجد من فوزية اللى رجليها حلوة .. الى فوزي اللى كانت رجليه لسه حلوة بطبيعة الحال !

حرب الفراولة 1994

unnamed-2-.jpg

يسرا الممثلة الجميلة و مزة التسعينات تجرأ المخرج " خيري بشارة " في فيلمه الجميل " حرب الفراولة " أن يجعلها تتنكر في دور رجل !
ودا بسبب ألعاب الرجل الغني الذي كان يقوم بدوره " سامي العدل " و مثل ما قلب محمود حميدة لواحدة ست في نفس الفيلم كمان قلب حبيبته لراجل عشان يتسلى !

بونو بونو 2000

unnamed-1-.jpg

" نادية الجندي " تتنكر في زي رجل للهروب من مستشفى المجانين بعد ما حبسها زوجها فيها بسبب أكتشاف أنه يتاجر في أجهزة الغسيل الكلوي الملوثة !
وتبدأ رحلة هروبها والبحث عن المستندات لإتهام زوجها و أثبات أنها ليست مجنونة و هي متنكرة في زي رجل وذلك في فيلم " بونو بونو " عام 2000 للمخرج " على عبدالخالق " .


شارك هذا المقال: